«

»

طباعة الخبر

  0 536  

هل كان ابن تيمية يعلم الغيب



 

 

هل ابن تيمية يعلم الغيب

يتداول أعداء ابن تيمية شبهة مفادها أن تلميذه ابن القيم ذكر أن شيخه كان يعلم الغيب

نذكر الشبهة ثم نرد عليها إن شاء الله

قال ابن القيم:

« وأخبرني ـ يعني شيخ الإسلام ابن تيمية ـ ببعض حوادث كبار تجري في المستقبل ولم يعين أوقاتها، وقد رأيت بعضها وأنا أنتظر بقيتها» (مدارج السالكين2/490).

الجواب: هذا الكلام أورده ابن القيم تحت فصل فراسة المؤمن، لا علم الغيب.

فقد قال وللفراسة سببان أحدهما : جودة ذهن المتفرس وحدة قلبه وحسن فطنته والثاني : ظهور العلامات والأدلة على المتفرس فيه فإذا اجتمع السببان لم تكد تخطىء للعبد فراسة وإذا انتفيا لم تكد تصح له فراسة وإذا قوي أحدهما وضعف الآخر : كانت فراسته بين بين… وكان إياس بن معاوية من أعظم الناس فراسة وله الوقائع المشهورة وكذلك الشافعي رحمة الله وقيل : إن له فيها تآليف ولقد شاهدت من فراسة شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله أمورا عجيبة وما لم أشاهده منها أعظم وأعظم ووقائع فراسته تستدعي سفرا ضخما».

فهذا عند ابن القيم من فراسة ابن تيمية وحكمه على بعض الأمور من خلال قرائن الحال وليس ادعاء منه بعلم الغيب.

فخذ مثلا هذا القول من ابن تيمية « وكذلك إذا صار لليهود دولة بالعراق وغيره ، تكون الرافضة من أعظم أعوانهم ، فهم دائماً يوالون الكفار من المشركين واليهود والنصارى ، ويعاونونهم على قتال المسلمين ومعاداتهم » (منهاج السنة النبوية3/378).

وصلة دائمة لهذا المحتوى : http://www.dimashqiah.com/ar/8713.html

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *